الانتصاب المستمر

الثلاثاء, 18 مارس 2014

تعريف الانتصاب المستمر هو عبارة عن انتصاب مستمر للقضيب غير مرغوب فيه، لا يكون ناتجًا عن إثارة جنسية وعادة ما يكون مؤلمًا.

يعد الانتصاب المستمر حالة غير شائعة تتطلب رعاية طبية عاجلة. إن العلاج الفوري للانتصاب المستمر ضروري من أجل تجنب تلف الأنسجة الذي قد ينتج عنه عدم القدرة على الحصول على الانتصاب أو الحفاظ عليه (ضعف الانتصاب).

يكون الانتصاب المستمر أكثر شيوعًا في الاولاد الذين تتراوح أعمارهم بين خمسة وعشرة أعوام، وأيضًا في الرجال الذين تتراوح أعمارهم من 20 إلى 50 عامًا مع اختلاف الاسباب.  

 

الأعراض والانواع

تختلف أعراض الانتصاب المستمر نوعًا ما بناءً على نوعه.

١-الانتصاب المستمر الناتج عن عدم الصرف

ينتج الانتصاب المستمر الناتج عن عدم الصرف ، عن عدم قدرة الدم على مغادرة القضيب، وهو يمثل أكثر أنواع الانتصاب المستمر شيوعًا.

وتتضمن الأعراض والعلامات ما يلي:

  • انتصاب غير مرغوب فيه يستمر لأكثر من أربع ساعات
  • جسم القضيب صلب، ولكن عادة ما يكون طرف القضيب (الحشفة) لينًا
  • الانتصاب لا يتعلق بالإثارة الجنسية أو يستمر بعد الإثارة
  • عادة ما يكون القضيب مؤلمًا أو حساسًا

٢-الانتصاب المستمر عن زياده التدفق

يحدث الانتصاب المستمر عن زياده التدفق ، أو قوي التدفق،عندما تتدفق كمية كبيرة جدًا من الدم إلى القضيب.

وتتضمن الأعراض والعلامات ما يلي:

  • انتصاب غير مرغوب فيه يستمر لمدة أربع ساعات على الأقل
  • جسم القضيب منتصب ولكنه غير صلب
  • الانتصاب لا يتعلق بالإثارة الجنسية أو يستمر بعد الإثارة
  • عادة يكون بدون ألم

٣-الانتصاب المستمر- المتقطع

نوع آخر من الانتصاب المستمر الإقفاري يدعى الانتصاب المستمر- المتقطع، أو الراجع،والذي يظهر ويختفي مرة أخرى. عادة ما يكون الانتصاب المتقطع مؤلمًا ويستمر لعدة ساعات.

 

متى تجب استشارة الطبيب

إذا حدث لديك انتصاب استمر لأكثر من أربع ساعات، توجه إلى غرفة الطوارئ.

إذا شعرت بانتصاب مؤلم ومستمر انتهى من تلقاء نفسه قبل مرور أربع ساعات، استشر طبيبك حيث قد تحتاج للعلاج لمنع حدوث نوبات أخرى.

 

الأسباب

في العادة يحدث الانتصاب استجابةً لإثارة جسدية أو نفسية. إن هذه الإثارة تسبب ارتخاء الأوعية الدموية وتمددها، مما يزيد من تدفق الدم إلى الأنسجة الاسفنجية في القضيب؛ وتبعًا لذلك، فإن القضيب الممتلئ بالدم يحدث له انتصاب. بعد انتهاء الإثارة، يتدفق الدم خارج القضيب، ويعود القضيب لحالته غير الصلبة (الرخوة).

يحدث الانتصاب المستمر عندما تتغير طبيعة الدم او يحدث زياده غير طبيعيه فى تدفق الدم  او خلل فى خروجه  ونتيجة لذلك فإن الانتصاب غير المرغوب فيه يستمر، وتتضمن العوامل التي قد تساهم في الانتصاب المستمر ما يلي:

١- اضطرابات الدم

قد تساهم الأمراض المتعلقة بالدم في حدوث الانتصاب بسبب عدم قدرة الدم على التدفق إلى خارج القضيب.

وتتضمن هذه الاضطرابات ما يلي:

- أنيميا خلايا الدم المنجلية (أنيميا البحر المتوسط) أنيميا خلايا الدم المنجلية، سبب شائع للانتصاب المستمر،هي اضطراب وراثي يتميز بالشكل غير الطبيعي لخلايا الدم الحمراء. هذه الخلايا ذات الشكل غير الطبيعي قد تمنع تدفق الدم، وتعد أنيميا خلايا الدم المنجلية أكثر أسباب الانتصاب المستمر شيوعًا عند الأولاد.

- اللوكيميا (ابيضاض الدم)

 

٢- الأدوية

يعد الانتصاب المستمر أحد الآثار الجانبية المعروفة لعدد من الأدوية.

يمكن للأدوية التالية أن تسبب أحيانًا حدوث الانتصاب المستمر:

○        الأدوية الفموية التي تستخدم للسيطرة على ضعف الانتصاب، مثل سيلدينافيل (فياجرا)، تادالافيل (سياليس)، وفاردينافيل (ليفيترا)

○        الأدوية التي يتم حقنها مباشرة إلى القضيب لعلاج ضعف الانتصاب، مثل بابافيرين

○        مضادات الاكتئاب، مثل فلوكسيتين (بروزاك) وبابروبيون (ويلبوترين)

○        الأدوية التي تستخدم لعلاج الاضطرابات النفسية، مثل ريسبيريدون (ريسبيردال) وأولانزابين (زيبريكسا)

○        مرققات الدم، مثل الوارفارين (كومادين) والهيبارين

 

قد تسبب بعض الأدوية غير القانونية أو سوء استخدام الأدوية حدوث الانتصاب المستمر. تتضمن الأسباب المحتملة ما يلي:

○        الاستخدام الترفيهي لأدوية علاج ضعف الانتصاب

○        تعاطي كميات كبيرة من الكحول

○        استخدام الأدوية غير القانونية (المخدرات) مثل الماريجوانا أو الكوكايين

 

٣- الإصابة

من الأسباب الشائعة لحدوث الانتصاب المستمر الناتج عن فرط تدفق الدم إلى القضيب – حدوث صدمة أو إصابة في الأعضاء التناسلية أو الحوض أو منطقة العجان، وهي المنطقة بين قاعدة القضيب والشرج.

 

٤- عوامل أخرى

  • إصابة الحبل الشوكي
  • تجلطات الدم
  • السموم، مثل السموم الناتجة عن لدغات العقارب أو العناكب من نوع الأرملة السوداء

وفي بعض الحالات، يعجز الأطباء عن تحديد سبب محدد للانتصاب المستمر.

 

المضاعفات

قد يسبب الانتصاب المستمر مضاعفات خطيرة الدم المحجوز في القضيب يكون محرومًا من الإمداد بالأكسجين وبالتالي يكون سامًا للأنسجة، وعندما يستمر الانتصاب لأكثر من أربع ساعات، فإن الدم الذي يفتقر إلى الأكسجين قد يبدأ في إحداث ضرر لأنسجة القضيب أو تدمير هذه الأنسجة، ونتيجة لذلك، فإن الانتصاب المستمر الذي لا يتم علاجه قد يسبب:

  • ضعف الانتصاب، وهو عدم قدرة القضيب على الانتصاب أو الحفاظ على الانتصاب مع الإثارة الجنسية
  • تشوه القضيب

 

الاختبارات والتشخيص

إن إجاباتك عن الأسئلة والفحص الجسدي واختبار الدم عادة ما يكونون كافين لتحديد نوع الانتصاب المستمر الذي تعاني منه؛ كما يتم إجراء اختبارات أخرى لتحديد السبب الكامن وراء الانتصاب المستمر ، والذي قد يتطلب العلاج.

- التاريخ الطبي والفحص

من أجل تحديد نوع الانتصاب المستمر الذي تعاني منه، من المرجح أن يسألك طبيبك بعض الأسئلة ويقوم بفحص أعضائك التناسلية والبطن والأربية (أصل الفخذ) والعجان. قد يتمكن الطبيب من تحديد نوع الانتصاب المستمر الذي تعاني منه بناءً على صلابة وحساسية القضيب، وقد  يكشف هذا الفحص عن علامات لإصابات أو أورام تكون هي السبب وراء الإصابة بالانتصاب المستمر.

- الاختبارات التشخيصية

قد تكون الاختبارات التشخيصية ضرورية لتحديد نوع الانتصاب المستمر الذي تعاني منه.

في غرفة الطوارئ، يمكن أن يتم البدء في علاجك قبل تلقي جميع نتائج الاختبارات إذ كان الطبيب واثقًا من نوع الانتصاب المستمر الذي تعاني منه. تتضمن الاختبارات التشخيصية ما يلي:

  • قياس غازات الدم. في هذا الاختبار، يتم إدخال إبرة دقيقة في القضيب لأخذ عينة من الدم. إذا كان الدم داكن اللون – منزوع الأكسجين – فإن الأكثر ترجيحًا هو الانتصاب المستمر الناتج عن عدم قدرة الدم على الخروج من القضيب. أما إذا كان لون الدم أحمر ساطع، فإن الأكثر ترجيحًا هو الانتصاب المستمر الناتج من زيادة تدفق الدم. كما أن الاختبار المعملي الذي يقوم بقياس كمية غازات معينة في الدم يمكن أن يؤكد نوع الانتصاب المستمر.
  • اختبارات الدم. يمكن إجراء اختبار للدم لقياس كمية خلايا الدم الحمراء والصفائح الدموية الموجودة في الدم. قد تقدم النتائج دليلاً على أمراض معينة، مثل أنيميا خلايا الدم المنجلية أو اضطرابات أخرى في الدم أو بعض أنواع السرطان.
  • الموجات فوق الصوتية. يمكن أن يتم إجراء تخطيط الصدى بالدوبلر الملون، والذي يستخدم الموجات الصوتية لإنشاء صورة للأعضاء الداخلية. ويمكن استخدام هذا الاختبار لقياس تدفق الدم داخل القضيب مما يشير إلى ما إذا كان الانتصاب المستمر هو انتصاب مستمر إقفاري أم غير إقفاري. قد يشير الفحص أيضًا إلى وجود إصابة أو ورم أو اختلال كأسباب كامنة للانتصاب المستمر.
  • اختبار السموم. قد يطلب طبيبك إجراء اختبار السموم للبحث عن وجود أدوية موصوفة طبيًا أو أدوية غير قانونية قد تكون السبب في الإصابة بالانتصاب المستمر. يمكن إجراء هذا الاختبار باستخدام عينة من الدم أو البول.

 

العلاجات والأدوية

١- الانتصاب المستمر – الناتج عن عدم قدرة الدم على الخروج من القضيب – هو حالة طارئة تتطلب علاجًا فوريًا، وعادة يبدأ هذا العلاج بعملية تصريف الدم من القضيب بالتزامن مع استخدام الأدوية.

  • الشفط. بعد تخدير القضيب باستخدام مخدر موضعي، يتم سحب الدم منه باستخدام إبرة صغيرة ومحقنة. كجزء من هذا الإجراء، قد يتم أيضًا غسل أوردة القضيب بواسطة محلول ملحي. يعمل هذا العلاج على تخفيف الألم وتنظيف الأنسجة من الدم المفتقر إلى الأكسجين ويمكن أن يعمل على وقف الانتصاب. يمكن تكرار هذا العلاج حتى ينتهي الانتصاب.
  • الأدوية. من الممكن أن يتم حقن دواء أدرينالي المفعول من النوع ألفا، مثل الفينيل إفرين، في النسيج الإسفنجي للقضيب. ويؤدي هذا الدواء إلى انقباض الأوعية الدموية التي تنقل الدم إلى القضيب، ومن ثمّ تحديد كمية الدم المتدفقة إليه، ويسمح هذا الإجراء بفتح الأوعية الدموية التي تنقل الدم خارج القضيب، مما يسمح بزيادة كمية الدم المتدفقة منه. يمكن تكرار هذا العلاج بشكل متكرر على مدى عدة ساعات عند الحاجة. هناك خطر حدوث بعض الآثار الجانبية مثل الصداع والدوخة وارتفاع ضغط الدم، وخاصة إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم أو مرض بالقلب.
  • الجراحة. إذا لم تنجح العلاجات الأخرى، فقد يقوم الجراح بزرع تحويلة، وهي عبارة عن جهاز يقوم بتعديل مسار تدفق الدم بحيث يتدفق خلال القضيب بشكل طبيعي.
  • علاجات إضافية. إذا كنت تعاني من أنيميا خلايا الدم المنجلية، فقد تتلقى علاجات أخرى تستخدم لعلاج النوبات المتعلقة بالمرض، مثل الأكسجين التكميلي أو محلول وريدي لهيدرة الجسم بشكل جيد.

 

٢- الانتصاب المستمر الناتج من زيادة تدفق الدم : عادة ما يختفي الانتصاب المستمر الناتج من زيادة تدفق الدم بدون علاج، وحيث أن هذا النوع من الانتصاب المستمر لا يسبب تلفًا بالقضيب، فقد يقترح طبيبك منهج "الملاحظة والانتظار". إن وضع الثلج على منطقة العجان – المنطقة بين القضيب والشرج – وتعريضها للضغط يمكن أن يساعد في إنهاء الانتصاب.

قد تكون الجراحة ضرورية في بعض الحالات لإدخال مادة تقوم بشكل مؤقت بمنع تدفق الدم إلى القضيب، ويقوم الجسم في النهاية بامتصاص المادة. قد تكون الجراحة ضرورية أيضًا لإصلاح تلف الشرايين والأنسجة الناتج عن حدوث إصابة.

 

الوقاية

بناءً على السبب المحتمل للانتصاب المستمر، فإن خطوات الوقاية من الانتصاب المستمر تتضمن ما يلي:

  • علاج المرض الذي قد يكون السبب في الإصابة بالانتصاب المستمر
  • تغيير الادوية إذا كان السبب هو دواء تم تناوله بوصفة طبية
  • تجنب المثيرات، مثل الكحول أو المخدرات
  • الحقن الذاتي بالفينيل إفرين لوقف الانتصاب الطويل
  • العلاج الهرموني – فقط للرجال البالغين
  • وصف دواء مرخي للعضلات، مثل باكلوفين (ليوريسال)